أنت هنا

اخبار

المعارضة تسلم المحكمة اعتراضها على نتيجة الانتخابات في زيمبابوي

اف ب/ارشيف / زينيانجي اونتوني تشييع احد ضحايا اطلاق النار بعد انتخابات زيمبابوي قرب هراري في 5 آب/اغسطس 2018

سلمت حركة التغيير الديموقراطي المعارضة في زيمبابوي الجمعة المحكمة الدستورية في هراري اعتراضها على نتيجة الانتخابات الرئاسية التي نظمت في 30 تموز/يوليو وفاز فيها زعيم الحزب الحاكم ايمرسون منانغاغوا.

وقال عضو الوفد النائب السابق جيمسون تمبا "لن نرتاح حتى تصبح هذه البلد حرة".

فاز منانغاغاوا الحليف السابق لروبرت موغابي وزعيم الاتحاد الوطني الافريقي - الجبهة الوطنية الحاكم بأغلبية 50,8 بالمئة من الأصوات مقابل 44,3% لمرشح المعارضة نلسون تشاميسا.

وكتب تشاميسا على تويتر "قدم محامونا الشكوى. لدينا ملف جيد وقضية جيدة".

وأمام المحكمة الدستورية 14 يوما لتتخذ قرارها في حين تأجل أداء الرئيس اليمين، وفق ما أفاد وزير العدل زيامبي زيامبي فرانس برس، بعد ان كان مقررا الأحد.

وأكد الرئيس المنتخب ثقته بالنتيجة مكررا ان الانتخابات كانت "نزيهة وشفافة".

وعبر محامي المعارضة ثاباني مبوفو عن تفاؤله. وقال ان فريقه عثر على "نماذج تظهر انه تم التلاعب بالنتائج". وقال "نسعى الى قرار يقول ان تنظيم الانتخابات لم يتم وفقا للدستور والقانون ومعايير المساواة والعدل والشفافية. بمعنى اننا نسعى لأن تعلن المحكمة فوز تشاميسا".

وأعرب المحامي عن "ثقته بالمحكمة".

ولكن معظم المراقبين يشككون في فرص حصول المعارضة على ما تسعى إليه.

شبكة وكالة فرانس برس العالمية

مئتا مكتب في العالم تغطي 151 بلدا

لمعرفة المزيد
لمعرفة المزيد

الاتصال بوكالة فرانس برس

هل لديكم معلومة او تعليق تودون نقله الى وكالة فرانس برس؟ راسلونا على ..