BUSINESS WIRE

بيان صحافي


معهد بروجكت مانجمنت إنستيتيوت يتخطى هدف التعهد، ويحتفل بـ100 ألف ساعة تطوعية عالمية تكريماً للذكرى الخمسين على تأسيسه

تكرّم الجمعية الجهود العالمية المبذولة لتعزيز إدارة المشاريع المجانية من أجل الخير في المجتمع

فيلادلفيا-(بزنيس واير): يفخر معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت" ("بيه إم آي") أن يعلن عن مضاعفة هدفه الأصلي المتمثل في التعهد ومساهميه بما مجموعه 100 ألف ساعة تطوعية للنهوض بالقضايا التي تتوافق مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة. وفي إطار الاحتفال العالمي بالخدمة لمدة عام في المؤسسة، يساهم الأخصائيون من جميع أنحاء العالم بخبراتهم في إدارة المشاريع لتمكين المنظمات المحلية وتعزيز مجتمعاتهم.

ويعدّ هدف التعهد الخاص بمعهد "بيه إم آي" للاحتفال بالذكرى الخمسين على تأسيسه والاحتفال العالمي بالخدمة جزءاً من عملية التوسع الشاملة لحملة "إجعل الأمر ممكناً" التي أطلقتها الجمعية والتي من شأنها تسخير شغف أخصائيي المشاريع من جميع أنحاء العالم للدفع بالتغيير الاجتماعي إلى الأمام. وتُرّكز حملة "إجعل الأمر ممكناً"، التي أُطلقت في خريف عام 2018، على إشراك مختلف المساهمين في "بيه إم آي" - من الأعضاء وحاملي أوراق الاعتماد، إلى قادة الفروع والمتطوعين - وغيرهم ممن يرغبون في إحداث فرق، وحشدهم حول رؤية مشتركة لتحقيق أثر إيجابي في المجتمع.

وقال سونيل براشارا، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة "بيه إم آي"، في هذا السياق: "لا يمكننا التفكير في طريقة أفضل للاحتفال بالذكرى الخمسين على تأسيس شركتنا إلا من خلال إتاحة الفرصة للناس لتطبيق مهاراتهم في إدارة المشاريع وتعريفهم على بعض المشاكل الاجتماعية الأكثر إلحاحاً في المجتمع". وأضاف: "نحن ندرك أن إدارة المشاريع تعد أمراً أساسياً لإدارة التغيير وتحقيق النتائج الإستراتيجية، وتحويل الأفكار إلى حقيقة واقعة - لا سيما الأحلام - ونحن متحمسون جداً لعرض كيف يمكن لهذه المهارات أن تحدث فرقاً هاماً من خلال تعزيز المجتمع أيضاً".

وتجدر الإشارة إلى أن جميع المساهمين في "بيه إم آي" مدعوون للمشاركة من خلال التعهد باستخدام خبراتهم القيادية في المشاريع من أجل التطوّع في مشروع يتوافق مع أهداف التنمية المستدامة وذلك عبر الموقع الإلكتروني المعني بالاحتفال العالمي بالخدمة.

مبادرة "إجعل الأمر ممكناً" من قبل معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت"

إن فكرة تعزيز المجتمع ليست بالأمر الجديد على المساهمين في "بيه إم آي". على سبيل المثال، استخدم فرع "بيه إم آي" في الإكوادور خبراته في إدارة المشاريع لمساعدة المجتمعات للتعافي من الزلزال المدمر الذي وقع عام 2016 وبلغت قوته 7.8 درجة وأسفر عن مقتل ما لا يقل عن 676 شخصاً وإصابة أكثر من 16 ألف شخص وترك 700 ألف شخص بحاجة إلى مساعدة فورية وتدمير 90 في المائة من البنية التحتية في عدة مناطق.

هذا وكثّف سانتياغو كارتاجينا، مدير المشروع، من فرع معهد "بيه إم آي" في الإكوادور، مساعيه للتعاون مع منظمة غير حكومية محلية تمتلك بالفعل شبكات تواصل في إزميرالدا، بالإكوادور، وهي واحدة من أكثر المقاطعات تضرراً من الزلزال. وفي هذا الصدد، قدّم سانتياغو وزملاؤه في الفرع تدريباً ودعماً عينياً في إدارة المشاريع للمنظمة المحلية، بشكل مباشر إلى رائدات الأعمال في المنطقة.

وقال سانتياغو في هذا السياق: "تقع علينا جميعاً مسؤولية إعادة ما قدمته إلينا الحياة". وأضاف: "ساهمت جهودنا المبذولة في دعم وتدريب أكثر من 200 امرأة في مقاطعة إزميرالدا، وهذه ليس إلا البداية. بالنسبة لي، إن إدارة المشاريع تتجاوز الأدوات الحسيّة؛ هي عبارة عن دعم ومساندة، إضافة إلى التواجد مع الناس".

ويفخر معهد "بيه إم آي" بدعم المشاريع التطوعية مثل هذا المشروع، وسوف يستمر في مشاركة أثر المشاريع العالمية وتأثيرها على المجتمعات المحلية من خلال حملة "إجعل الأمر ممكناً" والاحتفال العالمي بالخدمة الخاص بها.

دعم أهداف التنمية المستدامة

بالإضافة إلى الساعات التطوعية وتكريم المؤثرين في هذا المجال، يتخذ "بيه إم آي" خطوات هامة، باعتباره منظمة، لإضفاء الطابع الرسمي على التزامه بأن يشكّل قوة تعمل من أجل الخير في المجتمع. ووقّع "بيه إم آي" مؤخراً على الإتفاق العالمي للأمم المتحدة، فانضم إلى شبكة تضم أكثر من 9500 منظمة في أكثر من 160 دولة لتمثيل جميع القطاعات تقريباً. يعمل الشركاء في الإتفاق العالمي للأمم المتحدة على مواءمة استراتيجياتهم وعملياتهم مع المبادئ العالمية لحقوق الإنسان، والعمل، والبيئة، ومكافحة الفساد، وقد التزموا باتخاذ الإجراءات التي من شأنها تعزيز الأهداف المجتمعية. ومن خلال هذه الشراكة، سوف يبحث معهد "بيه إم آي" عن طرق لتطبيق إدارة المشاريع والبرامج والحافظات من أجل المساعدة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030.

وأضاف براشارا قائلاً: "بالنسبة لأي منظمة، تتطلب المواءمة مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة تخطيطاً وإدارة دقيقة للمشاريع. لا يمكن تحقيق العديد من أهداف التنمية المستدامة إلا من خلال تعاون عالمي فعلي ومعقّد ومتعدد القطاعات. لهذا السبب يلتزم ’بيه إم آي‘ علناً باستغلال خبراته لمساعدة المنظمات على المواءمة مع هذه الأهداف".

لمعرفة المزيد عن الذكرى السنوية الـخمسين لمعهد "بيه إم آي"، والتعهد بتقديم دعمكم والبقاء على اطلاع دائم بالتقدم المحرز والقصص المتعلقة بحملة "إجعل الأمر ممكناً"، تفضلوا بزيارة الرابط الإلكتروني التالي: PMI.org/Anniversary.

يرجى متابعة مسيرة "بيه إم آي" للمواءمة مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة من خلال متابعة @PMInstitute على "تويتر" و"فيسبوك" و"لينكد إن".

لمحة عن معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت" ("بيه إم آي")

يُعتبر معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت" ("بي إم آي") إحدى الجمعيات الرائدة عالميّاً والمخصّصة للأشخاص الذين يعتبرون إدارة المشاريع والبرامج والحافظات مهنتهم. ويقدّم المعهد الذي تأسّس عام 1969 القيمة لأكثر من ثلاثة ملايين شخص من المهنيين الذين يعملون في جميع بلدان العالم تقريباً من خلال توفير الدعم والتعاون والتعليم والأبحاث العالمية. كما يعمل معهد "بيه إم آي" على تعزيز المسيرات المهنية وتحسين نجاح المؤسسات وترسيخ مهنة إدارة المشاريع من خلال المعايير والشهادات والمجتمعات والمصادر والأدوات والبحث الأكاديمي والمنشورات ودورات التطوير المهني وفرص التواصل المعترف بها عالمياً. وانطلاقاً من كونه جزءاً من عائلة "بيه إم آي"، يخلق موقع "بروجكت مانجمنت.كوم" (ProjectManagement.com) مجتمعاتٍ عالمية عبر الإنترنت تُوفر مصادر أكثر، وأدوات أفضل، وشبكات أوسع وآفاق أرحب. للمزيد من المعلومات يُرجى زيارة الروابط الإلكترونية التالية: www.PMI.org، وwww.projectmanagement.com، وwww.facebook.com/PMInstitute، وعلى "تويتر" على PMInstitute@.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20190813005172/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

للاتصال

ماري أورتيجا

هاتف: 16103564600 رقم داخلي: 7030

البريد الإلكتروني: mary.ortega@pmi.org

المصدر: معهد "بروجكت مانجمنت إنستيتيوت"

يمكنكم الاطلاع على هذا البيان الصحفي على الإنترنت عبر الرابط الإلكتروني التالي:

http://www.businesswire.com/news/home/20190813005172/en

شبكة وكالة فرانس برس العالمية

مئتا مكتب في العالم تغطي 151 بلدا

لمعرفة المزيد
لمعرفة المزيد

الاتصال بوكالة فرانس برس

هل لديكم معلومة او تعليق تودون نقله الى وكالة فرانس برس؟ راسلونا على ..