BUSINESS WIRE

بيان صحافي


سبيدإكس الخاصة المحدودة تجمع 15 مليون دولار أمريكي من خلال شراكة استثمارية في الولايات المتحدة

ستساهم الأموال في تسريع التوسع التجاري في أمريكا الشمالية والأسواق العالمية

سيدني – (بزنيس واير) – أعلنت اليوم شركة "سبيدإكس" الخاصة المحدودة المتخصصة في تطوير حلول التشخيص الجزيئية التحويلية الجديدة عن جمعها ما يصل إلى 10 ملايين دولار أمريكي عن طريق استثمار في المزيد من الأسهم قامت به شركة "نورثبوند فنتشرز" التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها. ويأتي ذلك بعد استثمار أول لـ"نورثبوند فنتشرز" في أبريل 2019 بلغت قيمته 5 ملايين دولار أمريكي.

وقال كولين دنفر، الرئيس التنفيذي لشركة "سبيدإكس" في هذا الصدد: "ستساعد الأموال التي تم جمعها في تسريع توسعنا العالمي والاستفادة من العلاقات الاستراتيجية مع شركاء عالميين. ونعمل مع نخبة من الباحثين والمؤسسات حول العالم لتحقيق هدف مشترك، وهو تزويد الأطباء بالمعلومات والتوجيه الذي يحتاجونه للتعامل مع المسائل الملحة المتعلقة بمقاومة المضادات الحيوية وتحسين إدارة الأمراض المعدية."

من جهته قال الدكتور مايكل روبن، مؤسس "نورثبوند فنتشرز" ورئيسها التنفيذي في معرض تعليقه على الأمر: "طورت ’سبيدإكس‘ شراكات استراتيجية هامة، وتبرهن نجاحاتها الأخيرة عن إمكانيات عالمية حقيقية". وأضاف: " تتمتع ’سبيدإكس‘ بموقع يؤهلها لتصبح رائداً عالمياً في مجال التكنولوجيا التي ستعود بالفائدة على ملايين المرضى حول العالم."

وأعلنت "سبيدإكس" مؤخراً عن دخولها في شراكة مع "جلاكسو سميث كلاين" لدعم أنشطة تطوير المضادات الحيوية، وعن شراكةٍ أخرى مع "سيفايد" في برنامج "فليكسيبل كارتريدج"، ما يتيح إجراء اختبار "سبيدإكس" ("ريزيستانس بلاس إم جي") على منصة "جين إكسبرت". ويدعم "ريزيستانس بلاس إم جي" علاج المقاومة الموجهة لعدوى المفطورة التناسلية المنقولة جنسياً، (المعروفة اختصاراً بـ"إم جين")، وهو نهج توصي به توجيهات إدارة العلاج استجابةً لارتفاع معدلات مقاومة الماكرولايد التي تمت ملاحظتها مع العلاجات التقليدية لعدوى المفطورة التناسلية المنقولة جنسياً. ومع قاعدة عالمية تضم أكثر من 22 ألف نظام "جين إكسبرت"، فإن من شأن هذه الشراكة مع "سيفايد" أن تشهد تطبيق علاج المقاومة الموجهة في حالات مختلفة تتطلب توفراً سريعاً للمعلومات العلاجية القابلة للتطبيق.

هذا وتسعى "سبيدإكس" الآن إلى تسريع النمو، مع توسيع النطاق التجاري لدعم نفاذ إضافي إلى الأسواق العالمية. والجدير بالذكر أن الدراسات السريرية في الولايات المتحدة بالنسبة لـ"ريزيستانس بلاس إم جي" قد أوشكت على الانتهاء، ومن المزمع تقديمه إلى منظمة الغذاء والدواء الأمريكية قبل نهاية عام 2019. أما "ريزيستانس بلاس جي سي" للكشف عن السيلان وقابلية الاستفادة من علاج السيبروفلوكساسين، فقد حصل على لقب الجهاز المتقدم من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، وبوشرت عملية الحصول على ترخيص في الولايات المتحدة. ويمكن استخدام النتائج الصادرة عن هذا الاختبار لتوجيه القرارات العلاجية في حالات عدوى السيلان، ما يتيح للأطباء والمرضى خيار استخدام السيبروفلوكساسين عوضاً عن السيفترياكسون، أحد آخر المضادات الحيوية المتبقية لعلاج العدوى المقاومة للأدوية المتعددة.

لمحة عن "سبيدإكس"

طوّرت "سبيدإكس" حافظة اختبارات تشخيصية جزيئية، وبشكل أساسي للأمراض المعدية، وتوفّر الكشف عن الكائنات المعدية وقدرات التوجيهات العلاجية. وتتخذ الشركة من أستراليا مقراً لها، ولها مكاتب في أوستن ولندن وموزعون في جميع أنحاء أوروبا. تختصّ "سبيدإكس" بتقديم الحلول التشخيصية الجزيئية التي تتعدى مجرد الكشف لتقديم معلومات شاملة لتحسين إدارة المريض. وساهمت تكنولوجيا تفاعل البوليميراز المتسلسل المبتكرة ("كيو بيه سي آر") بتوجيه استراتيجيات الكشف المعقدة الرائدة في السوق. وتركّز حافظة منتجاتها على التشخيصات المتعددة للأمراض المنقولة جنسياً، والعلامات المقاومة للمضادات الحيوية، والأمراض التنفسية. للمزيد من المعلومات حول "سبيدإكس"، يُرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: https://plexpcr.com

يتضمن هذا البيان الصحفي وسائط متعددة. يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على الرابط الإلكتروني التالي:

: https://www.businesswire.com/news/home/20190805005359/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

للاتصال

أوروبا وأستراليا ونيوزيلندا

مادلين أودونوج

البريد الإلكتروني: madelineo@speedx.com.au

هاتف: 61292094170

الولايات المتحدة

ريك روز

البريد الإلكتروني: roi.roose@gmail.com

هاتف: 14152024445

المصدر: شركة "سبيدإكس" الخاصة المحدودة

شبكة وكالة فرانس برس العالمية

مئتا مكتب في العالم تغطي 151 بلدا

لمعرفة المزيد
لمعرفة المزيد

الاتصال بوكالة فرانس برس

هل لديكم معلومة او تعليق تودون نقله الى وكالة فرانس برس؟ راسلونا على ..