You are here

اخبار

المصور الافغاني مسعود الحسيني من وكالة فرانس برس يفوز بجائزة بوليتزر

حاز مصور وكالة فرانس برس مسعود الحسيني الاثنين في نيويورك جائزة بوليتزر في فئة "الاخبار العاجلة" وهي من اعرق الجوائز الصحافية، مكافأة على صورة طفلة تنتحب بعد هجوم انتحاري في كابول في كانون الاول/ديسمبر 2011.

   مسعود الحسيني الافغاني الاصل والبالغ ثلاثين عاما، كان موجودا في السادس من كانون الاول/ديسمبر الماضي على بعد امتار قليلة من مزار شيعي شهد انفجارا ادى الى سقوط ثمانين قتيلا و150 جريحا.

   روى المصور "على الطريق بالقرب من المسجد تجمعت نساء واطفال في مكان لمتابعة المسيرة. رأيت الكثير من الاطفال الجرحى الذين لا يتحركون. ورأيت طفلة في الثانية عشرة تقريبا تدعى تارانا مضرجة بالدم لا تعرف ماذا تفعل (..) كانت تبكي كثيرا". وتارانا هي الفتاة الظاهرة في الصورة التي حصلت على جائزة بوليتزر وسبق لها ان فازت بالجائزة الثانية في فئة "اخبار" ضمن جوائز وورلد برس فوتو اوارد للعام 2011، في شباط/فبراير الماضي.

 

   وقال المسؤول عن الجائزة سيغ غيسلر خلال مؤتمر صحافي "انها صورة بسيطة فاتنة يذكرها المرء لفترة طويلة".

 

   وفي رسالة تهنئة، اعتبر رئيس مجلس ادارة وكالة فرانس برس ايمانويل هوغ ان "جائزة بوليتزر تكرم هذه السنة احد اكثر مصوري وكالة فرانس برس شجاعة وموهبة. يعكس مسعود الحسيني كيف ان اصرارنا على النوعية والالتزام يغطي ويجب ان يغطي كل المجالات الصحافية. هنيئا لمسعود الحسيني!" واضاف "اليوم في مجال الاخبار، النص من دون صورة يبقى ضعيفا والصورة من دون نص غير كافية اما اذا اجتمعا فهما يمثلان مقتضيات الصحافة في القرن الحادي والعشرين".

   واعرب مسعود الحسيني من جهته عن سعادته "الكبرى لكوني اول افغاني يفوز بجائزة بوليتزر. يشرفني ان اكون افغانيا يمكنه ان يشهد على الحياة والظروف الصعبة التي يواجهها الناس هنا. اعرف ان كل الذين سينظرون الى الصورة سيفكرون اولا بالمصور لكني آمل فعلا الا ينسوا المعاناة التي يواجهها الشعب الافغاني".

newsletter AFP

اشتركوا في نشرة وكالة فرانس برس الدورية

شبكة وكالة فرانس برس العالمية

مئتا مكتب في العالم تغطي 150 بلدا

لمعرفة المزيد

الاتصال بوكالة فرانس برس

هل لديكم معلومة او تعليق تودون نقله الى وكالة فرانس برس؟ راسلونا على ..